لا يهمنا اقالة الحكومة

الحمدالله: لن تكون هناك دولة في غزة ولا من دونها

846532184653210.jpg

الضفة الغربية - الساعة الثامنة

أكد رئيس حكومة الوفاق الوطني الفلسطيني رامي الحمدالله، أنه لن تكون هناك دولة في غزة، ولا دولة من دونها.

وقال الحمدالله في مقابلة تليفزيونية مع تلفزيون فلسطين، الثلاثاء (1/8)، إن "حكومة الوفاق جاهزة للعمل في قطاع غزة، ولا يهمها إقالتها من أجل أن يحل مكانها حكومة وحدة وطنية؛ لأن الوطن هو الأهم في هذه المرحلة".

وأضاف: "يوجد في غزة حكومة الأمر الواقع منذ 2007 وإجراءاتها ذات طابع سياسي، وإنهاء هذه الحكومة هو خطوة في الطريق نحو إنهاء الانقسام الفلسطيني"

وبيّن الحمدالله "أن حماس كانت تشترط استيعاب موظفيها، ونحن وافقنا على استيعابهم تدريجياً لكنهم رفضوا، ونحن جاهزون للذهاب لغزة للعمل، لكن كيف سنعمل بوجود حكومة أخرى تديرها حماس؟".

وشدد على أن "محاولات فصل غزة عن الضفة والقدس لن تنجح، وأن وضع شروط قبل حل اللجنة الإدارية هو إعاقة لملف المصالحة، ولو كانت حماس قبلت بمبادرة 2014 لانتهت أزمة الموظفين اليوم"

وأضاف الحمدالله "أن الحكومة تدفع شهريًا من 70 إلى 80 مليون شيقل لكهرباء غزة، وبالمقابل حماس تجبي الايرادات، مبينًا أن الحكومة صرفت خلال 10 سنوات أكثر من 15 مليار دولار على مختلف القطاعات في قطاع غزة.

وحول إعادة إعمار قطاع غزة، أكد الحمدالله أن "سبب عدم اكتمال الإعمار هو الحصار، وعدم إيفاء الدول المانحة بالتزاماتها"

وأشار إلى أن "خصم علاوة الرواتب هو إجراء مؤقت، وسيعود كل شيء إلى طبيعته في حال عادت الأمور إلى طبيعتها"، مشيراً إلى أنه "لم يتم الاقتراب من التحويلات الطبية لأهل غزة".

مواضيع ذات صلة