اشتيه: لن يكون "حل سياسي" إلا وقضية اللاجئين في مقدمته

اشتي.jpg

رام الله - الساعة الثامنة

شدد محمد اشتيه، عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، الخميس (3/8)، أنه لن يكون هناك حل سياسي ما لم تكن قضية اللاجئين على رأس أولوياته، وبما يلبي الحقوق الفلسطينية وقرارات الشرعية الدولية.

وأكد اشتيه، خلال اجتماع بأعضاء المكتب التنفيذي للاجئين بالضفة الغربية؛ لمناقشة الظروف الإنسانية الصعبة التي يعيشها اللاجئين في المخيمات، على أهمية ومركزية قضية اللاجئين كأحد أعمدة القضية الفلسطينية.

وبحث الاجتماع مسألة تقليص خدمات وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا" فيما شكل تحد جديد للاجئين في ظل ارتفاع معدلات البطالة والفقر، مشيراً إلى أن هناك حوار مع الأونروا لنقاش مسألة التقليص.

وأضاف،"الأونروا يجب أن تكون عنوان إدراة ومساعدة المخيمات ويجب أن تتحمل مسؤولياتها".

وناقش المجتمعون إمكانيات تنفيذ مشاريع بنية تحتية لتحسين الظروف الحياتية بالمخيمات وكذلك مشاريع التشغيل والمشاريع المدرة للدخل.

مواضيع ذات صلة