عملية طعن تسبب الذعر لزوار سوبر ماركت في "تل أبيب"

سوبر.jpg

الساعة الثامنة - ترجمة خاصة

تأثرت أعداد الزبائن الذين يترددون على المحل التجاري الذي وقعت فيه عملية الطعن، قرب مدينة "تل أبيب" بالداخل المحتل، وأصيب على إثرها إسرائيلي بجراح خطيرة.

وذكرت صحيفة "يديعوت أحرنوت" الإسرائيلية، أن حالة من الذعر انتابت الزبائن الذين جاءوا إلى السوبر ماركت اليوم، بعد مشاهدتهم حادثة الطعن التي وقعت بداخله.

ونقلت الصحيفة عن أحد مرتادي السوبر ماركت قوله: "جئت مع زوجتي إلى هنا لأنها لم تكن على استعداد للذهاب وحدها".

وأضافت نقلاً عن زبونٍ آخر: "من الصعب أن أتحدث عما جرى بالأمس، لكن شعرت بقشعريرة عنما تجولت من خلال الممر الذي وقع فيه الهجوم".

وتحدث للصحيفة جزّار يعمل في السوبرماركت، قائلاً: "إن الزبائن يتجولون داخل أروقة المكان، بشعور الخائف".

وعن حالة الإسرائيلي الذي أصيب بالعملية، قالت "يديعوت"، إنه بحالة شبه مستقرة، مشيرةً إلى أنه أجريت له عملية جراحية في مستشفى "كابلان".

ونفذ العملية شاب فلسطيني من بلدة يطا جنوب الخليل، حيث قام بضرب أحد العاملين في المحل التجاري عدة طعنات في أنحاء متفرقة من جسده، قبل أن يتم اعتقاله من قبل الشرطة الإسرائيلية.

وفور وقوع العملية اقتحمت قوات الاحتلال بلدة يطا، وداهمت منزل المنفذ، وعبثت بمحتوياته، وتركت خراباً بداخله، كإجراء "طبيعي" لسياسة العقاب الجماعي التي تنتهجها الحكومة الإسرائيلية بحق الفلسطينيين.

سوبر7.jpg
سوبر.jpg
سوبر1.jpg
 

مواضيع ذات صلة