فتح معبر رفح لمغادرة وفدي حماس وفتح

a1506057801.jpg

غزة - الساعة الثامنة

من المقرر، أن تفتح السلطات المصرية، الإثنين (9-10)، معبر رفح البري، لمغادرة وفود حركتي "حماس" و"فتح"، متوجهةً للعاصمة المصرية القاهرة لاستكمال ملفات المصالحة الوطنية.

وسيضم وفد حركة "حماس" الذي يترأسه صالح العاروري نائب رئيس المكتب السياسي للحركة كل من يحيى السنوار رئيس الحركة في غزة وخليل الحية رئيس المكتب الإعلامي والدكتور صلاح البردويل رئيس ملف العلاقات الوطنية، وروحي مشتهى الموجود حالياً في القاهرة، إلى جانب الدكتور موسى أبو مرزوق رئيس مكتب العلاقات الدولية والخارجية، وعزت الرشق رئيس مكتب العلاقات العربية والإسلامية، وحسام بدران رئيس مكتب العلاقات الوطنية.

ويضم وفد حركة "فتح" الذي يرأسه عزام الأحمد مسؤول ملف المصالحة الوطنية في الحركة، وحسين الشيخ عضو اللجنة المركزية للحركة، وأحمد حلس وروحي فتوح أعضاء اللجنة المركزية، ونائب أمين سر المجلس الثوري فايز أبو عيطة، إضافة لمدير المخابرات العامة ماجد فرج.

وسيعقد وفدا "حماس" و"فتح"، اجتماعًا يوم غدِ الثلاثاء، في القاهرة، لبحث ملفات المصالحة العالقة، وذلك بعد تشكيل ثلاثة لجان تختص بالأمن والمعابر والدوائر الحكومية، وذلك لتمكين حكومة التوافق من تسلم مهام عملها في قطاع غزة بشكل نهائي.

يشار إلى أن حكومة الوفاق الوطني عقدت اجتماعها الأسبوعي، الثلاثاء الماضي، في قطاع غزة، لكنها أَجَلت اتخاذ القرارات المهمة، الخاصة بالاستلام الكامل لمهام عملها، ورفع الإجراءات العقابية التي اتخذها الرئيس الفلسطيني محمود عباس، إلى ما بعد مباحثات القاهرة.

مواضيع ذات صلة